منتديات قالمة نت
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منطقة الاعضاء


كلمة الادارة
تعلن منتديات قالمة نت عن إفتتاح الستايل الجديد للموقع والذي لايزال حاليا رهن الصيانة ، إنتظرونا قريبا جدااا بالعديد من المفاجئات السارة والمدوية
 

أهلا وسهلا بك إلى منتديات قالمة نت.

الرئيسيةالرئيسية  المنشوراتالمنشورات  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

w w w . g u e l m a 2 4 . n e t


مرحبا بك عزيزى الزائر فى منتديات قالمة نت.

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

w w w . g u e l m a 2 4 . n e t

الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
   اليوم في 12:27 am
   اليوم في 12:21 am
   أمس في 10:00 pm
   الأربعاء سبتمبر 20, 2017 11:08 am
   الثلاثاء سبتمبر 19, 2017 9:05 pm
   الأحد سبتمبر 17, 2017 8:30 pm
   الأحد سبتمبر 17, 2017 1:58 pm
   السبت سبتمبر 16, 2017 11:28 pm
   الجمعة سبتمبر 15, 2017 10:26 am
   الثلاثاء سبتمبر 12, 2017 11:13 am
آنضم الى معجبينا ليصلك جديدنا


شاطر|
قديممنذ /الخميس سبتمبر 20, 2012 8:35 pm#1

بدوي محمد نور الإسلام

عضو فعال


avatar
? رقم العضوية : : 5704
? الجنس : : ذكر
? عدد المساهمات : : 706
? نقاط التميز : : 2013
? تقييم العضو : : 17
? التسجيل : : 01/06/2010
? العمر : : 22
? الإقامة : : www.yahoo.com


الموت نهاية أم بداية؟













الموت نهاية أم بداية؟



على مدى السنين والشهور بحثت بحثاً دقيقاً متواصلا إلى أن توصلت إلى معرفة سر الحياة والموت وما إذا كانت النفوس تعود إلى التجسد بعد مفارقتها أجسادها البالية.

بالنسبة لمعظم الناس تلك تبدو فكرة ليس أكثر، أو محض اعتقاد نظراً لانعدام البرهان. لكنني لا أتحدث من منطلق الإعتقاد وحسب، إذ وجدت الدليل على الحياة بعد الموت وعلى العودة إلى التجسد. ولذلك أستطيع أن أؤكد هذه الحقيقة من تجربتي الشخصية.

ومع أن الإنسان ينظر إلى الموت برعب وحزن، فإن الذين سبقونا إلى تلك العوالم السعيدة يعتبرون الموت تجربة رائعة من الفرح والسلام والحرية.

ما أروع الحياة بعد الموت! إذ لا ضرورة لنتع هذه الحزمة الثقيلة من العظام مع كل ما يرتبط بها من آلام ومشاكل. النفوس في العالم الأثيري تحتفظ بوعيها وتسعد بتحررها من كل العوائق الفيزيقية المادية.

عند الموت ينسى الإنسان محدوديات الجسد المادي ويدرك كم هو حر طليق. هناك إحساس بالخوف لبضعة ثوان: الخوف من المجهول.. الخوف من شيء غير مألوف بالنسبة لوعي الإنسان. لكن بعد ذلك تختبر النفس معرفة عظيمة وتحس بفرح غامر للإنعتاق من كل القيود، لا سيما الإحساس بالوجود خارج القفص الجسدي.

ليس هناك ما يدعو إلى الخوف، لإنه ما لم يمت الإنسان فهو ما زال حياً، وعندما يموت تكون النهاية ولن يبقى عندئذ من شيء يستحق الخوف.

الموت تجربة عامة: تغيير يمر به كل إنسان.. فلنعزّ أنفسنا بأن الموت يحدث للجميع.. وأنه بمثابة فترة استراحة من أعباء الحياة وهمومها.

الموت تجربة ممتعة، ولكن يجب أن لا يتمنى الإنسانُ الموتَ هرباً من دروس الحياة القاسية في مدرسة الحياة هذه. فالهروب خطأ. ومهما كانت ظروف الإنسان على هذه الأرض يجب أن يواجهها بجرأة وشجاعة. وعندما ينجح في مواجهته الحياة هنا يكون الموت بمثابة جائزة مستحقة عن جدارة.

الموت ليس نهاية، بل تحرر وقتي يمنحه قانون العدل الإلهي (الكارما) للنفوس عند أدائها وظائفها خير أداء، أو عندما ينهك الألم قواها فلا تقوى على تحمل العيش ومواصلة السير.

الموت بالنسبة للمتألمين (والمتأملين) هو بمثابة ابتعاث من عذابات الجسم الأليمة إلى حالة من السكينة واليقظة والسلام. بالنسبة لكبار السن هو بمثابة معاش (تقاعد) مستحق بفعل العمل والكفاح المتواصل على مدى سنين طويلة. وبالنسبة للجميع هو بمثابة راحة مرحب بها. لكن أثناء تلك الراحة تستيقظ الرغبات المتناومة التي لم يتم تحقيقها أثناء الوجود الأرضي فتشعر النفس بضرورة تحقيقها. وعندما تصبح تلك الرغبات قوية بما فيه الكفاية تنجذب النفس إلى الأرض فتتجسد بالولادة من جديد.

إن ذاتنا الحقة أو روحنا هي خالدة في جوهرها. فقد نهجع لفترة بفعل ذلك التغيير الذي يدعى موتاً ولكن مستحيل أن تفنى هويتنا الذاتية. إننا موجودون ووجودنا هذا أبدي. الموجة تأتي إلى الشاطئ ثم تعود إلى البحر دون أن تفقد جوهرها، بل تتوحد مع المحيط أو تعود ثانية على شكل موجة أخرى.

الجسم بزغ من المحيط الكوني وسيتلاشى لكن جوهر الروح الذي يقطن الجسد لن ينعدم طوال الأبدية. لأن فناء ذلك الجوهر الإلهي هو أمر مستحيل.

لماذا نبكي عندما يموت أحباؤنا؟ لأننا نشعر بالحزن لخسارتنا. إن فارقنا أحباؤنا للدراسة في مدارس أفضل من مدارس الحياة فينبغي لنا أن نفرح لهم بدل الحزن عليهم. فالحزن على النفوس المفارقة يبقي تلك النفوس مشدودة إلى الأرض بحبال أحزاننا مما يعيق تقدمها في مستويات أعلى من آفاق الله الرحبة.

الموت يأتي للعاملين بجد واجتهاد في الحياة كترقية إلى حالة ومرتبة أعلى. وبالنسبة للفاشلين يأتي أيضا ليمنحهم فرصة جديدة في بيئة جديدة لإعادة الكرة وإحراز النجاح.

غير المستنيرين يبصرون في الموت جداراً سميكا يواري للأبد أصدقاءهم وأعزاءهم وراءه. أما المتحررون من التعلقات والرغبات الأنانية.. الذين يحبون الآخرين كتعبيرات بشرية لله، يدركون أنه في الموت يعود أحباؤهم إلى الله ليتنفسوا في فضائه الرحب أنسام الحرية والسعادة النقية.

يجب أن نرسل أفكار المحبة للمفارقين وأن نسأل الله أن يمتعهم بالسلام والراحة في عالمهم الجديد. هذا يمكن أن نفعله بالتركيز العميق على النقطة ما بين الحاجبين وإرسال رسالة روحية إلى أحبائنا في العالم الآخر. كما يجب أن نبعث بأفكار التشجيع والمحبة إليهم. فإن كانت رسائلنا متواصلة لا بد أن يشعروا بها ويبادلونا نفس المشاعر. إذ هم بدورهم يفكرون بنا ويشتاقون لنا مثلما يفرحون كلما تذكرناهم وبعثنا لهم برسائل الحب والشوق.

وسيأتي اليوم الذي يجمع الله به شمل المحبين، وسنعرف عندئذ أن هذه الحياة البشرية ليست كل ما في الوجود، بل هي مجرد حلقة في سلسلة العلاقة الأبدية التي لا تنقطع مع أصدقائنا وأحبتنا في هذه الحياة وما بعدها
والسلام عليكم

المعلم الحكيم برمهنسا يوغانندا
الترجمة: محمود عباس مسعود
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]














التوقيع



 


قديممنذ /الخميس سبتمبر 20, 2012 8:37 pm#1

لمسة خيال

عضو مميز


avatar
? رقم العضوية : : 12518
? الجنس : : انثى
? عدد المساهمات : : 1701
? نقاط التميز : : 1960
? تقييم العضو : : 78
? التسجيل : : 03/05/2012
? العمر : : 20
? الإقامة : : سكيكدة وافتخر ليمعجبوش الحال ينتحر ويكتب في قبروا منقهر


الموت نهاية أم بداية؟














التوقيع



لمـ♥̨̥̬̩سة خيآإل دآإئمـ♥̨̥̬̩آإآإ في آإلبـ♥̨̥̬̩آإل




 


قديممنذ /الجمعة أكتوبر 26, 2012 11:45 pm#1

اطياف السماء

عضو محترف


avatar
? رقم العضوية : : 13271
? الجنس : : انثى
? عدد المساهمات : : 8892
? نقاط التميز : : 9872
? تقييم العضو : : 133
? التسجيل : : 15/09/2012
? العمر : : 20
? الإقامة : : حمام دباغ


الموت نهاية أم بداية؟






بارك الله فيك أخي








التوقيع





 


قديممنذ /السبت أكتوبر 27, 2012 1:07 pm#1

elbahloudj ahmed

عضو جديد


avatar
? الجنس : : ذكر
? عدد المساهمات : : 89
? نقاط التميز : : 94
? تقييم العضو : : 3
? التسجيل : : 08/02/2010


الموت نهاية أم بداية؟






الموت هو نهاية الدنيا وبداية الاخرة







التوقيع



 


قديممنذ /السبت أكتوبر 27, 2012 1:10 pm#1

زائر

زائر



الموت نهاية أم بداية؟






مشكور اخوي الله يعافيك
نتريا الزود
ودي








التوقيع



 


الإشارات المرجعية

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏




الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 24 ( الأعضاء 1 والزوار 23)


تعليمات المشاركة
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها ولا تمثل بالضرورة وجهة نظر المنتدى
جميع حقوق الطبه والنشر محفوظة لـ منتديات قالمة نت
بإشراف منتديات قالمة نت : 2016 -2017